منوعات

أستاذ مناهج لـ”إكسترا نيوز”: التعليم الفنى كتلة حرجة ستغير المجتمع




قال الدكتور حسن شحاتة أستاذ المناهج بجامعة عين شمس، إن إعداد إنسان جديد للجمهورية الجديدة يتطلب رعاية الموهوبين والمبتكرين من العلماء الصغار منذ السنوات الأولى التعليمية ورعايتهم وتقديم الخدمة الصحية والتعليمية والبيئة اللازمة لنمو واستثمار هؤلاء فى تحقيق أهداف الدولة، موضحا أن التعليم الفنى هو الكتلة الحرجة التى ستغير المجتمع، لانها ستسد متطلبات سوق العمل اليومية.


 


وأضاف الدكتور حسن شحاتة خلال مداخلة هاتفية على قناة إكسترا نيوز، أن أى مجتمع رقمى يتطلب رعاية العلماء والمفكرين، مشيرا إلى أن مصر الحديثة نعيد  تكرارها بما حدث عام 1905 أيام محمد على باشا فى تحديث مصر، موضحا أنه الآن يتم إفاد بعثات من الطلاب إلى الدول المتقدمة تكنولوجيا وعلميا.


 


وأشار الدكتور حسن شحاتة إلى أن مجتمع المعرفة يتطلب الوعى والدراية بهذه المهارات حتى يستطيع التعايش مع التقنيات الجديدة والطفرات العلمية التى تجعل المجتمعات مجتمعات صفوة وجديدة، ووجود حضانات للعلماء والمفكرين الصغار لرعايتهم والاهتمام بهم وهو أمر مهم جدا.


 


وفى وقت سابق، عرضت قناة “إكسترا نيوز”، تقريرا تليفزيونيا حول جهود الدولة فى تطوير التعليم الفنى، وقال التقرير إن الدولة حرصت على بناء استراتيجية متكاملة للاستثمار فى العنصر البشرى، كما سعت لخلق بيئة تعليمية محفزة فى التعليم الفنى.


 


وذكر التقرير أن الدولة توسعت فى إنشاء الكليات والمدارس التكنولوجية، وإطلاق المبادرات والمنح وبرامج التدريب، وتعزيز القدرات التنافسية لدى الخريجين وتنمية مهاراتهم الفنية، وتوفير بنية علمية وعملية نموذجية للطلاب.


 


وأشار التقرير إلى أن أول نموذج لمدارس التكنولوجية التطبيقية بدأ فى 2018 من خلال 3 مدارس، حيث تقدمت مصر 45 مركزا فى مؤشر التعليم الفنى والتدريب المهنى عام 2021 ، واحتلت مصر المركز 68 مقارنة بالمركز 113 عام 2017 .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى