أخبار العالم

‫ تجربة رقمية مميزة لـ “أريدُ” خلال نهائي كأس آسيا


رياضة

64

13 فبراير 2024 , 07:00ص

الدوحة – الشرق

أعلنت “أريدُ” قطر عن أدائها شبكتها المميز خلال المباراة النهائية لبطولة كأس آسيا، ما يعتبر إنجازاً بارزاً في دعم تواصل المشجعين. وقد أقيمت المباراة النهائية المثيرة في استاد لوسيل، حيث شهد أكثر من 86,492 مشجعاً فوز منتخب قطر الوطني بالبطولة للمرة الثانية على التوالي، مع ضمان “أريدُ” لاتصال سلس طوال الوقت.


وشهدت المباراة النهائية ارتفاعاً إجمالياً في حركة البيانات إلى 35 تيرابايت، ما يعادل مستويات المشاركة الرقمية في المباراة الافتتاحية لكأس العالم فيفا قطر 2022™. ويؤكد هذا الإنجاز قدرة “أريدُ” المتطورة للبنية التحتية للشبكة على التعامل مع الضغط الهائل على البيانات، وبالتالي توفير تجربة اتصالات عالية الجودة دون انقطاع لجميع المشجعين. ويعزى جزء كبير من هذا النجاح إلى شبكة 5G المتقدمة من “أريدُ”، والتي شهدت 53% من الاتصالات، حيث بلغ متوسط سرعة التنزيل 244 ميغابت في الثانية وسرعة التحميل 50 ميغابت في الثانية. وقد سهّل هذا الأداء المتميز توفير تجربة رقمية مميزة لجميع الحضور، الأمر الذي أكد على مكانة “أريدُ” كشركة رائدة في مجال تكنولوجيا 5G.


وشهد الحدث أيضاً رقماً قياسياً جديداً على صعيد المكالمات الصوتية، فقد تم إجراء 726 ألف مكالمة، منها 91% عالية الجودة بتقنية VoLTE، ما حقق معدل نجاح إعداد الاتصال (CSSR) بنسبة 99.97% في حين لم يتجاوز معدل فشل إتمام الاتصال 0.01%. ويعتبر هذا المستوى من الاستقرار والوضوح أثناء الاتصال لا مثيل له ويؤكد على التزام “أريدُ” بأعلى معايير الخدمة. وامتد النجاح إلى ما هو أبعد من الاستاد، حيث شهدت العديد من النقاط الأكثر ازدحاماً في جميع أنحاء قطر، بما في ذلك بوليفارد لوسيل، وكتارا، واللؤلؤة، وسوق واقف، وميناء الدوحة القديم، وحديقة البدع، أرقاماً قياسية في حركة البيانات والمكالمات الصوتية، ما حول كل ركن من أرجاء قطر إلى نقطة لمشاركة هذا النجاح مع العالم.


ويوضح هذا الحدث التاريخي التزام “أريدُ” الثابت بالابتكار والجودة وتجربة العملاء، ما يعزز دورها الهام في دعم رؤية قطر لمستقبل متصل.


 

مساحة إعلانية



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى