منوعات

خبير اقتصادي: حديث الرئيس السيسي عن الأوعية الادخارية بالغ الأهمية




 

أشاد الدكتور شريف الخريبي، الخبير الاقتصادي وعضو المجلس المصري للشئون الخارجية، بحديث الرئيس عبد الفتاح السيسي، عن ضرورة توفر أوعية مالية ادخارية بالوزارات والهيئات بالدولة المصرية، كونه يؤمن احتياجاتها من الداخل.


 


أضاف الخريبي، في مداخلة هاتفية لبرنامج “التاسعة” المذاع عبر القناة الأولى بالتليفزيون المصري، أن المشروعات التي يشهدها الوطن هامة للغاية، حيث يجرى استكمال المحور الجنوبي لقناة السويس، حتى تكون مزدوجة من الشمال إلى الجنوب لتسهل عبور السفل بشكل أفضل، مضيفا: “المناطق الاقتصادية المرتبطة بهيئة قناة السويس مثل المناطق الصناعية واللوجستية بالغة الأهمية وفي حاجة إلى أموال طائلة، لذلك حديث الرئيس عن الأوعية المالية مهم”.


 


وأشار إلى ضرورة وجود حلول لضمان سير العملية الإنتاجية، لاسيما فيما يتعلق بمصانع السلع الغذائية المرتبطة باحتياجات المواطن اليومية، متابعا: “بمجرد أن تبدأ عجلة الإنتاج، ستبدأ الأسعار تنخفض في خلال شهر”. 


 


وشدد الخبير الاقتصادي، على أهمية ممارسة جهاز حماية المستهلك دوره بقوة لضبط الأسواق في الفترة المقبلة.


 


تعد شركة النصر للكيماويات الوسيطة، أحد الصروح الصناعية المصرية، التى تتمتع بقوة المنتج الوطنى، بالإضافة للتطور المستمر على كافة قطاعاتها ومصانعها، مع التزامها بالمعايير العالمية والبيئية، حتى أننا يمكننا إطلاق عليها بأنها صرحا وطنيا عملاقا فى الصناعة الوطنية المصرية، التى تتماشى مع فلسفة ورؤية الجمهورية الجديدة، وشركة النصر للكيماويات الوسيطة شركة متفردة من نوعها على مستوى الشركات والمصانع التى تعمل فى نفس المجال فى الشرق الأوسط، وذلك لتعدد أنشطة المصانع الموجودة بالشركة واختلاف منتجاتها.


 


تتكون شركة النصر للكيماويات الوسيطة من مجمع الصناعات الكيماوية  بالمنطقة الصناعية بأبو رواش  محافظة الجيزة، والذى يعتبر  أكبر وأقدم صرح صناعى بالقوات المسلحة، حيث أُنشأ عام 1972 ويقع على مساحة تقارب مائتين وخمسون فداناً، حيث ساهم تواجد شركة النصر للكيماويات الوسيطة بهذه المنطقة، فى تحقيق الريادة لتنمية وتعمير المنطقة الصناعية، حيث وفرت الشركة الخدمات الأساسية للشركات والمصانع المجاورة، ما أدى إلى تنمية المنطقة الصناعية واتساعها وزيادة أنشطتها المختلفة.


 


فى عام 1972 عند نشأة شركة النصر للكيماويات الوسيطة بدء بمصنع لإنتاج الكلور والصودا الكاوية بطاقة 15 طن / يوم باستخدام تكنولوجيا الخلايا الزئبقية آنذاك، وتعتبر شركة النصر للكيماويات الوسيطة شركة رائدة فى صناعة الكيماويات والأسمدة، وهى أقدم وأكبر شركات جهاز مشروعات الخدمة الوطنية للقوات المسلحة.


 


ويضم المقر الرئيسى للشركة بأبى رواش يوجد (21 مصنعاً) منها مصانع الغازات الطبية والصناعية، حيث تنتج الشركة الغازات الطبية والصناعية اللازمة للمستشفيات والمراكز الطبية والمصانع المختلفة، حيث تقوم الشركة بتوصيل الأكسجين الغازى والسائل والغازات الطبية الأخرى إلى نحو (135) مستشفى ومركز طبى متخصص، وقامت الشركة بإنشاء أول مصنع لإنتاج الأرجون عالى النقاوة (ولأول مرة فى مصر) بالإضافة لغاز الأكسجين والنيتروجين عام (1980) بطاقة 300 م3 / ساعة، وتلى ذلك إنشاء مصنع الإستيلين للأغراض الصناعية عام (1987) بطاقة 100م3/ ساعة.


 


 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى