أخبار العالم

‫ شراكة بين /هيئة المناطق الحرة/ و/كوانتيفاي/ لتأسيس مركز تكنولوجي عالمي


محليات

0

29 مايو 2024 , 09:59م

alsharq

الدوحة – قنا

أعلنت هيئة المناطق الحرة – قطر وشركة /كوانتيفاي/، الشريك الاستراتيجي لشركة /جوجل كلاود/، العاملة في مجال الهندسة الرقمية المتخصصة في مجال الذكاء الاصطناعي، عن توقيع اتفاقية لتأسيس مركز تكنولوجي عالمي في المناطق الحرة في دولة قطر، لتلبية الطلب المتزايد على حلول وأدوات الذكاء الاصطناعي التوليدية للمؤسسات، ودفع عجلة الابتكار وتسريع مبادرات التحول الرقمي في مختلف القطاعات في قطر والمنطقة.


وقع الاتفاقية كل من سعادة الشيخ محمد بن حمد بن فيصل آل ثاني الرئيس التنفيذي لهيئة المناطق الحرة – قطر، وريتيش باتل، الشريك المؤسس لشركة /كوانتيفاي/، وذلك على هامش فعاليات قمة جوجل كلاود في الدوحة، وبحضور كبار المسؤولين التنفيذيين من هيئة المناطق الحرة و/كوانتيفاي/ و/جوجل كلاود/.


ويأتي توقيع هذه الاتفاقية مع /كوانتيفاي/ بعد مرور عام واحد على إطلاق أول منطقة سحابية لجوجل كلاود في الدوحة عام 2023.


وبموجب هذه الشراكة، سوف يساهم مركز التكنولوجيا الجديد التابع لشركة /كوانتيفاي/ في المناطق الحرة، في ترسيخ مكانة قطر في مجال الذكاء الاصطناعي والابتكار الرقمي، وزيادة سبل التعاون في مجال الذكاء الاصطناعي وحلول وأدوات الذكاء الاصطناعي التوليدية للمؤسسات بما يؤدي إلى تطوير قطاع التكنولوجيا في دولة قطر.


وقال الرئيس التنفيذي لهيئة المناطق الحرة – قطر: “يسعدنا تأسيس مركز التكنولوجيا العالمي لشركة /كوانتيفاي/ في المناطق الحرة في قطر، والذي ينبثق عن شراكة استراتيجية بالاستفادة من خدمات /جوجل كلاود/، تضاف إلى جهودنا المستمرة لزيادة إسهامات دولة قطر كرائدة في مجال الابتكار التكنولوجي”.


وأضاف:” نتطلع إلى تسخير إمكانيات الذكاء الاصطناعي والهندسة الرقمية حتى نمهد الطريق لنمو وتطور غير مسبوق في قطاع التكنولوجيا يدعم جهود التحول الرقمي في قطر تماشيا مع ركائز رؤية قطر الوطنية 2030 ومساعيها الرامية لبناء اقتصاد مستدام قائم على المعرفة”.


من جهته، قال ريتيش باتل، إن الخطوة التوسعية في قطر، تفتح آفاقا جديدة لربط الجهات والمؤسسات العاملة بمجال الذكاء الاصطناعي مع ريادة الأعمال والابتكار، مشيرا إلى أن تأسيس المركز يعكس التزام شركة /كوانتيفاي/ بالنمو الاستراتيجي والشراكة والتكيف المستمر مع احتياجات السوق العالمي، كما أن ريادة قطر في مجال التكنولوجيا الحديثة بين دول مجلس التعاون الخليجي، جعل منها اختيارا مثاليا كنواة للتوسع المستمر لشركة /كوانتيفاي/.


وأضاف:” متحمسون للعمل جنبا إلى جنب مع هيئة المناطق الحرة في دولة قطر لتعزيز مهمتنا ودفع التقدم التكنولوجي في المنطقة”.


وفي نفس السياق، أكد سوراب ميشرا، رئيس قطاع الأعمال الدولية لـ/جوجل كلاود/ في شركة /كوانتيفاي/، أن شركة /كوانتيفاي/ و/جوجل كلاود/ تحتلان مكانة مميزة وتمتلكان من المقومات ما يجعلهما أكثر قدرة على تلبية احتياجات المؤسسات حول العالم وتمكينها من الاستثمار في تقنيات وتكنولوجيا المستقبل.


وأشار إلى أن الخطوة التوسعية لشركة /كوانتيفاي/ تحظى بكامل الرعاية والدعم من هيئة المناطق الحرة – قطر بصفتها الجهة القائمة على إدارة وتنظيم شؤون مناطق حرة عالمية المستوى، وتقدم حوافز استثمارية متنوعة لجذب الشركات لتوسيع عملياتها والوصول إلى أسواق جديدة إقليميا وعالميا انطلاقا من دولة قطر، مؤكدا أن العمل المشترك لا يعدو إلا أن يكون خطوة نحو ترقية المنظومة التكنولوجية المتطورة في المناطق الحرة وفق ركائز رؤية قطر الوطنية 2030، وإنجاز أهداف التحول الرقمي من خلال حلول عصرية جوهرها المعرفة والابتكار.


بدوره، شدد غسان كوستا، المدير العام الإقليمي لـ/جوجل كلاود/ في قطر على أهمية هذه الشراكة، مشيرا إلى توحيد الجهود بهدف تطوير أدوات الذكاء الاصطناعي والتكنولوجيا السحابية في المنطقة.


وتابع:” من خلال شبكة شركائنا المتميزة، نهدف إلى تحفيز الابتكار وتمكين الأعمال من النمو وزيادة أوجه الاستفادة من هذه الطفرة التكنولوجية والحلول الرقمية. كما أن الدعم السخي الذي تضعه هيئة المناطق الحرة في قطر في خدمة الشركات العاملة لديها يسلط الضوء على أهمية بناء منظومة ديناميكية تدفع مسيرة النمو للأمام انسجاما مع رؤية قطر الوطنية لبناء مستقبل أفضل قائم على التكنولوجيا”.


وتجدر الإشارة إلى أن هذا المركز التكنولوجي المتطور الجديد الذي ستحتضنه المناطق الحرة في قطر سيكون بمثابة رمز للرؤية الاستراتيجية والالتزام بتعزيز الكفاءات الرقمية والتكنولوجية للهيئة وشركة /كوانتيفاي/، مدعوما بقدراتهما وخبراتهما الكبيرة في هذا المجال، والعمل معا على دمج أحدث التقنيات والابتكارات التكنولوجية كاشفا بذلك عن مسارات جديدة للتنمية والابتكار، والمضي صوب عالم أكثر ترابطا، وإرساء معايير جديدة للشراكات الاستراتيجية.

مساحة إعلانية



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى