أخبار العالم

مشهد يخطف الأبصار لانعكاس السحاب على جدران برج المملكة


استطاع مصور ضوئي سعودي أن يقدم لقطات مبهرة لمرور السحاب السريع على برج المملكة في الرياض، حتى خطفت أنظار رواد منصات التواصل الاجتماعي حول جماليات المشاهد من حول البرج الذي يبلغ ارتفاعه 302 متر في 99 دورا.

وحول تفاصيل تصوير هذه اللقطة، أشار المصور عبدالعزيز الدمخ في حديثه لـ”العربية.نت”، إلى أن منظر السحابة بالقرب من البرج آسره خلال انعكاسها على برج المملكة، لذلك قرر أن ينقل هذا المنظر الخلاب للسحاب وهو يركض على جدران البرج للجمهور، بعد أن قام بتوثيقه بالتصوير الجوي عبر كاميرا الدرون.

وقال: “عند قيادتي لسيارتي على طريق الملك فهد، وعند المرور ببرج المملكة، لاحظت انعكاس السحاب الكثيف المتقطع والسريع على زجاج برج المملكة أحد أهم معالم العاصمة الرياض، وفي هذه اللحظة قررت الانعطاف وتصويره جوياً تخليدا لهذه اللحظة، وحتى أنقلها للمتابعين في وسائل التواصل الاجتماعي، فقد استغرق التصوير قرابة نصف ساعة، ولكن النتيجة كانت مُبهرة، وكانت ردود الفعل عظيمة”.

وأضاف: “علاقتي بالبرج علاقة عاطفية، حيث يُمثل بالنسبة لي الكثير من الذكريات الجميلة، وأبرزها مشاركتي في السباق العمودي لبرج المملكة، والتي تقام هناك في منافسة كل سنة لصعود برج المملكة باستخدام الدرج!”.

شغف التصوير

وعبر الدمخ عن حبه للتصوير، فالتصوير بالنسبة له شغف وحب لإظهار كل ما هو جميل من المعالم، فالكثير من المصورين ينتظرون وقتا معينا من اليوم أو من السنة لاقتناص لقطة لمكان أو عنصر، من زاوية مختلفة في ظروف جوية لا تتكرر كثيراً، ومن هنا يأتي التفرد والإبداع، ولطالما كان موسم الشتاء في الرياض هو الأفضل لاقتناص هذه الصور، سواء وقت المطر أو عند تكتل السحب وسحر الشروق والغروب أو الضباب الذي يغطي الناطحات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى