Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.

ملابس افتراضية وألعاب فيديو تكشف شغف الموضة بالميتافيرس


تنشط صناعات الموضة والرفاهية في مجال رفع الحدود بين العالمين الحقيقي والافتراضي، فما هي أحدث المبادرات التي تترجم الاهتمام المتنامي للقيّمين على عالم الموضة بالميتافيرس؟

خلال العام 2022، عملت صناعة الموضة على استكشاف الاحتمالات اللامتناهية للرموز غير القابلة للاستبدال NFT، بالإضافة إلى تثبيت أقدامها في مجالي الأزياء الافتراضية والألعاب الرقمية. هذا ما تؤكده أحدث إصدارات علامات Dolce&Gabbana، وBalmain، وRalph Lauren، وGucci، وH&M التي تدور جميعها في فلك العوالم الافتراضية وتظهر الاهتمام المتزايد لصناعة الموضة بهذه الاتجاهات المستقبلية.

الموضة والألعاب الرقمية

أشار تقرير Report Metaverse Fashion Trend الذي أصدرته منصة Roblox للألعاب في أوائل نوفمبر الماضي، إلى أن اهتمام جيل الألفية الثالثة بالموضة الافتراضية يوازي اهتمامه بالموضة الحقيقية. وهذا ما يشكل حافزاً للعلامات التجارية والدور الفاخرة للبحث عن أساليب جديدة تستقطب اهتمام هذا الجيل الذي يتمتع بقوة شرائية متنامية، كما يفسر الاهتمام المتزايد بصناعة الأزياء والأكسسوارات الرقمية.

بعد الخطوات الأولى التي قامت بها Balenciaga ثم Moncler وArmani Beauty عام 2021، شهدنا خلال العام 2022 تعاوناً بين دار Ralph Lauren ولعبة Fortnite الإلكترونية الشهيرة أسفر عن ولادة مجموعة Polo Stadium Ralph Lauren. سمح هذا التعاون للعلامة الأميركية الفاخرة بتقديم ملابس وأكسسوارات رقمية قابلة للتحويل إلى العالم الحقيقي. وقد تم وضع هذه المجموعة في متناول 350 مليون لاعب محتمل هم المستخدمون الذين تسجلوا في اللعبة خلال العام الجاري.

الاهتمام نفسه بعالم الألعاب الرقمية شهدناه لدى دار Balmain التي أعلنت عن شراكة مع لعبة الفيديو Need for Speed أسفر عن تقديم مجموعة من أحدث ابتكارات الدار بصيغة رقمية. وقد أعلنت دار Dolce&Gabbana عن تعاونها مع MKers في مجال الرياضة الإلكترونية وتحديداً عبر مشروع gooDGame. وقد أطلقت في هذا المجال مجموعة تصاميم مخصصة للاعبين وسلسلة من ثماني حلقات يتم عرضها عبر الإنترنت وتستقطب هواة الألعاب الإلكترونية الذين ينتمون بمعظمهم إلى جيل الألفية الثالثة.

العملاق السويدي H&M كانه له أيضاً مشاركة في هذا المجال عبر مجموعة Innovation Metaverse Design Story التي تم الكشف عنها في 8 ديسمبر الجاري. وهي مجموعة من التصاميم الواقعية التي يمكن تجربتها بشكل افتراضي من خلال 5 فيلترات تعتمد على الواقع المعزز تم تصميمها من جانب معهد الموضة الرقمية. وهي خطوة أولى من نوعها في سجل هذه العلامة التجارية التي تظهر اهتماماً بعالم الميتافيرس.

بين العالمين الواقعي والافتراضي

يُشير تقرير منصة Roblox إلى أن ثلاثة أرباع الأميركيين المنتمين إلى جيل الألفية الثالثة يخصصون ميزانية للموضة الافتراضية ويبدلون أسلوبهم في الأناقة وفقاً لمزاجهم ورغباتهم أو وفقاً للمكان الذي يتواجدون فيه بالميتافيرس. وهذا ما يؤكد أن الانتقال بين الحياة الحقيقية والعالم الافتراضي الموازي لها أصبح واقعياً.

من المنتظر أن يتعزز هذا الواقع في الأسابيع والأشهر المقبلة، فقد شهدت منصة Roblox تصميم أكثر من 62 مليون من الملابس والأكسسوارات الافتراضية عام 2022. وقد أعلنت عن تعاونها مع مدرسة Parsons المرموقة في مجال التصميم بهدف إجراء دورات تدريبية على تصميم الملابس الرقمية وعلى تناول العلاقة بين الموضة المادية والرقمية. وهو تعاون يؤكد مرة جديدة على الاهتمام الكبير للموضة بالعوالم الافتراضية الجديدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى