أخبار جريئة

وفاء سالم تفاجئ الجميع وتكشف عن تعرضها للتحرش.. أوجعت قلوب الجمهور بما قالته!!



فاجأت الفنانة وفاء سالم الجمهور بكشفها عن مأساة تعرضت لها في طفولتها من بعض أقاربها.

حيث تحدثت عبر مقطع فيديو شاركته عبر قناتها الرسمية على موقع الفيديوهات الشهير اليوتيوب، عن تعرضها إلى التحرش وهي ما تزال طفلة.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

أيقونة الجمال درة قررت الظهور بدون مكياج حتى تعطي الثقة للفتيات والجمهور مصدوم: “يا ريتك ما عملتي كده”

هتوفري في الميزانية وهتدفي بيتك.. تعرفي على طريقة تحضير شوربة العدس

القائمة الكاملة لأبطال مسلسل “بيت الحريم” رمضان المقبل

قائد منتخب ويلز وريال مدريد وتوتنهام.. جاريث بيل يعتزل كرة القدم

أسهل طريقة لعمل كيك الزعفران والزبيب في المنزل

هل جورج وسوف غير ديانته.. ويطلب سماع القرآن الكريم في عزاء إبنه !

بعد تصريحات زوجة حفيد الشعراوي بشأن أخطاء السيرة الذاتية.. رد صادم وغير متوقع من عفاف شعيب؟!

بعد أن خسرت نصف وزنها.. مي نور الشريف تظهر بالحجاب ونحافة لاتصدق والجمهور: نسخة طبق الأصل من بوسي

نصيحة هامة من رضوى الشربيني لجمهورها عبر إنستجرام.. لن تتوقع ماذا طلبت؟

بالفيديو.. “احنا ماشين بالعلاج الله يسترك”.. بدرية طلبة توجه رسالة قوية لـ ياسمين عز

اقرأ أيضاً : لن تصدق ما هي هدية أمير قطر للفنانة “بلقيس” بعد تألقها في ختام المونديال.. “الهدية الأغلى على مر الزمان”!!
اقرأ أيضاً : زفاف الفنانة لطيفة التونسية بعمر 61 عام يصدم الجمهور!! لن تصدقوا من هو العريس والمفاجأة في عمره.!!
اقرأ أيضاً : أول ظهور لشقيقات جورج وسوف “الأربع”!! حجم الشبه بينهم سيصدمك!! صورة
اقرأ أيضاً : هذه الطفلة الصغيرة التي يحملها الرئيس محمد نجيب أصبحت فنانة مصرية كبيرة.. لن تصدق من تكون؟

وقالت: “وأنا صغيرة كنت أحب أقعد تحت ترابيزة السفرة، وكنت بلاقي كلهم قاعدين على الكراسي، وأنا في المكان دا مبغيروش، كله بياكل وأنا بسمع صوت الحلل والأطباق والشوك والسكاكين واشم ريحة الأكل، وأنا في دنيا تانية خالص، فكنت بفصل مع نفسي مجرد مابسمع بداية الحوارات، العالم بتاعي ملوش دعوة بالعالم اللي فوق أبدا”.

وتابعت: “كانوا بيعتبروني قطتهم السيامي اللي بيلعبوا بيها، القطة السيامي دي كانوا بيقعدوها على حجرهم، وبينقلوها من حجر لحجر، ولما بيحضنوني كانوا بيوجعوا جسمي النحيل، عايزة أزقهم مش قادرة، مش مستحملة الأحضان بتاعتهم، ولما كانوا بيبوسوني كنت غصب عني بامسح البوسة من على خدي، كانوا بيقولولي إنتي ليه بتمحي البوسة مش بتحبينا؟ كنت بتكسف وأقول لا”.

وأضافت: “بوستهم كانت بتشوّك خدي، وريحة نفس السجائر كانت بتضايقني، ببقى عايزة أهرب وأخرج من كل العالم دا، لأن كانت أحضانهم بتوجع جسمي النحيل، وأكتر حاجة لسة فكراها لغاية دلوقتي، كانت بتوجعني جدا، وعاملة جرح في قلبي لما بعض الأغراب والقرايب، كانوا بيقعدوني على حجرهم، وبينتهكوا طفولتي البريئة بقسوة ووقاحة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى