ثقافة

عرض فيلم أن تقتل طائرا بريئا.. ما قصة رواية هاربر لى الشهيرة؟



في 25 ديسمبر 1962، تم افتتاح فيلم To Kill a Mockingbird أو أن تقتل طائرا محاكيا وهو فيلم مأخوذ عن رواية “هاربر لى” الحائزة على جائزة بوليتزر عام 1960، والتي تحمل نفس الاسم وتروى قصة حقبة الكساد الكبير والظلم العنصري وفقدان براءة الطفولة من منظور فتاة شابة من ألاباما تُدعى سكوت فينش ، لعبت دورها في الفيلم ماري بادهام ، التي تعيش مع شقيقها الأكبر جيم (فيليب ألفورد) أما شخصية المحامى الأرمل أب أتيكوس  فقد لعبها جريجوري بيك والفيلم من إخراج روبرت موليجان.


 


وترجمت الرواية أيضًا إلى “لا تقتل عصفورًا ساخرًا” وقد حققت نجاحاً سريعاً وأصبحت علامة في الأدب الأمريكي الحديث. 


 


جرى ترشيح To Kill a Mockingbird لثماني جوائز أكاديمية بما في ذلك أفضل فيلم، وفاز بثلاث جوائز أوسكار، بما في ذلك أفضل ممثل (جريجوري بيك). صنف المعهد الأمريكي للأفلام أتيكوس فينش على أنه أعظم بطل سينمائي في القرن العشرين، وفي عام 1995، اختار مكتب التسجيل الوطني للأفلام بالولايات المتحدة أن تقتل طائرًا بريئًا للمحافظة عليه في مكتبة الكونجرس باعتباره “مهمًا ثقافيًا أو تاريخيًا أو جماليًا” وفقا لموقع هيستورى.


 


ولد جريجورى بيك في 5 أبريل 1916 في لا جولا بكاليفورنيا ، وتخرج من جامعة كاليفورنيا في بيركلي ، حيث انخرط في المسرح ، وظهر لأول مرة في برودواي في أوائل الأربعينيات من القرن الماضي وظهر لأول مرة على الشاشة الكبيرة في عام 1944 عبر” أيام المجد”. 


 


كما ظهر في النسخة الجديدة للمخرج مارتن سكورسيزي عام 1991 من كيب فير ، وبطولة روبرت دينيرو ونيك نولت وجيسيكا لانج، (قام بيك بدور البطولة في الفيلم الأصلي لعام 1962) وتوفي عن عمر يناهز 87 عامًا في 12 يونيو 2003.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى